هل سيتم إلغاء موسم كرة القدم بسبب كورونا؟

    • نعم
    • لا
    • لا أهتم

  • Ajax Loader
الحكومة الجديدة وولادة متعثرة.. مصادر: تأخير إعلان تشكيلها لحين ضم شخصيات من الإخوان و"النور" بتعليمات من الرئيس.. و"الإنقاذ" تسلم قائمة مرشحيها.. و"عبد النور": مصر ستخرج من الأزمة الاقتصادية
الجمعة 12 يوليو 2013 - 01:45 صباحاً
الحكومة الجديدة وولادة متعثرة.. مصادر: تأخير إعلان تشكيلها لحين ضم شخصيات من الإخوان و"النور" بتعليمات من الرئيس.. و"الإنقاذ" تسلم قائمة مرشحيها.. و"عبد النور": مصر ستخرج من الأزمة الاقتصادية د. حازم الببلاوى

قالت مصادر إن تشكيل الحكومة الجديدة تأخر حرصا من الدكتور حازم الببلاوى والرئاسة على ضرورة وجود شخصيات منتمية لحزب الحرية والعدالة وحزب النور بالتشكيل، موضحا أنه حتى الآن لازالت تجرى مفاوضات معهم للتراجع عن قرار رفض المشاركة. 


وأوضحت المصادر، أن ذلك يأتى حرصا على تمثيل كل الأحزاب حتى يقصى فصيل بعينه وحتى تكون حكومة كفاءات تعتمد على الخبرة. 

وأكد المصدر، أن الرئيس المؤقت عدلى منصور هو الذى طلب من الدكتور حازم الببلاوى ضم الحرية والعدالة والنور للوزارة من اجل احداث توافق حولها.

وقال الدكتور منير فخرى عبد النور الأمين العام لجبهة الإنقاذ الوطنى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إن الأحزاب المنضوية تحت جبهة الانقاذ انتهت من اختيار الشخصيات التى ترشحها للحكومة الجديدة بعد تكليف الدكتور حازم الببلاوى برئاستها.

وأكد "عبد النور"، أنه تلقى هذه الترشيحات وقام بإرسالها لرئاسة الجمهورية والدكتور حازم الببلاوى، موضحا أن هذه الأسماء تم اختيارها لتوضع تحت نظر الببلاوى إذا أراد أن يستعين بها خلال الفترة المقبلة.

وأشار "عبد النور" إلى أن هناك أسماء كثيرة ليست حزبية تم اختيارها بناء على معيار الكفاءة. 

وأضاف الأمين العام لجبهة الإنقاذ، أنه متفائل جدا فى الأيام القادمة ومتفائل أيضا بأن مصر ستخرج من الأزمة الاقتصادية التى تمر بها وأن الوزارة الجديدة ستقوم بعملها على أكمل وجه.

وقال جورج اسحاق القيادى بحزب الدستور، إن الحزب لم يرشح أحدا من أعضائه للحكومة الجديدة وهو ما أكده ايضا عبد الغفار شكر رئيس حزب التحالف الشعبى. 

وأضاف شكر أن الحزب سيكتفى بمشاركته فى لجنة تعديل الدستور ولجنة المصالحة الوطنية مؤكدا أنهم لم يتلقوا اتصالات حتى الآن بشأن هذه اللجان ولكن الحزب مستعد للمشاركة فيها فور بدء تكوينها. 

وعلم "اليوم السابع" أن الأسماء المرشحة تم كتابتها فى ظرف مغلق من كل حزب وإرسالها دون أن تفتح حتى لا يحدث أى إحراج بين الأحزاب وبعضها البعض، وهو الأمر الذى اتفق عليه قادة الجبهة خلال الفترة الأخيرة.

وأكد أحد قيادات الإنقاذ أن هناك اتجاها داخل الجبهة لعدم الضغط على الببلاوى أو الرئاسة فيما يخص تشكيل الحكومة الجديدة حتى يتم إعطاءها الفرصة كاملة دون أى تدخل من أى طرف.



 

تعليقات الفيس بوك