هل سيتم إلغاء موسم كرة القدم بسبب كورونا؟

    • نعم
    • لا
    • لا أهتم

  • Ajax Loader
ثوار بورسعيد يفوضون السيسى فى التصدى لـ"العنف والإرهاب"
الأربعاء 24 يوليو 2013 - 05:36 مساءً
ثوار بورسعيد يفوضون السيسى فى التصدى لـ"العنف والإرهاب" تظاهرات القوى السياسة فى بورسعيد

احمد نصرالدين

أظهرت ردود الأفعال والبيانات الصادرة عن الأحزاب والقوى السياسية ببورسعيد دعم كافة القوى لبيان الفريق أول عبد الفتاح السيسى، الذى طالب فيه الشعب المصرى بالنزول للميادين الجمعة القادم.

فمن جانبه، أكد صفوت عبد الحميد، عضو الهيئة العليا لحزب والوفد، ونقيب المحامين ببورسعيد، أنه يفوض القوات المسلحة بالتصدى لكل أعمال العنف التى تهدد أمن مصر وشعبها.

وتابع قائلاً: "من هذا المنطلق نؤكد على سرعة إنجاز خارطة الطريق، فى الوقت المحدد لها، واستمرار العمل بالمؤسسات الديمقراطية والأحزاب، ومنظمات العمل المدنى، والنقابات المهنية، فى أداء العمل المنوط بها، وتفويضنا للفريق السيسى، لمواجهة الإرهاب، ومنح الثقة للقيادة العسكرية أمام العالم، وأمام النخب السياسية".

وفى ذات السياق، قال إبراهيم الصياد، عضو الهيئة العليا للمصريين الأحرار ببورسعيد، إن الجيش يطلب التفويض، ومن الواضح أن هناك ضغوطا أمام جماعات إرهابية تحاول زعزعة أمن مصر، تحت مسمى وغطاء الشريعة والشرعية، وتناسوا أن الشعب قال كلمته يوم 30 يونيو، وسيخرج تلبية لنداء السيسي، ومؤسسته العسكرية للقضاء على كل من يحاول استباحة دماء المصريين.

وأضاف اللواء جرجس جريس، أن السيسى هو ابن مصر، الذى يستأذن الشعب الذى منحه عزل مرسى، وآن الأوان، أن نمنحه التفويض والشرعية للحفاظ على الأمن القومى لمصر، من خلال فض التظاهرات غير القانونية للإرهاب والعنف، وكل ما يحدث فى محافظات مصر، وسوف نخرج نشطاء وقوى سياسية وأحزابا وثوريين، نحتشد تأييدا للمؤسسة العسكرية.

فيما أكد، أشرف العزبى، الناشط السياسى، والمحامى بالنقض، بأنه يطالب الدولة، بالتصدى مباشرة لأى أعمال إرهابية بقوة القانون، وبسلطاتها، التنفيذية والقضائية، لكل أعمال التخريب والإجرام، أيا كان مرتكبوها، ومازلنا نفوض السيسى، ولم نغادر الميدان، من قبل 30 يونيو، ولن نغادره إلا بعد الانتقال السلمى إلى دولة مدنية وديمقراطية.

تعليقات الفيس بوك