هل سيتم إلغاء موسم كرة القدم بسبب كورونا؟

    • نعم
    • لا
    • لا أهتم

  • Ajax Loader
ورشه عمل بعنوان " آفاق التنميه الزراعيه في منطقه القناه وسيناء في ضؤ التقنيات الجديده "
الاثنين 12 أكتوبر 2015 - 03:31 مساءً
ورشه عمل بعنوان " آفاق التنميه الزراعيه في منطقه القناه وسيناء في ضؤ التقنيات الجديده " دكاتره كليه الزراعه

دعاء محمد

تحقيق الزراعة المستدامة في الأراضي الهامشية بورشة عمل بكلية الزراعة نظم قسم المحاصيل بكلية الزراعة جامعة القناة بالتعاون مع مشروع تطبيق تقنيات زراعية جديدة ومتكاملة لتحقيق الزراعة المستدامة في الأراضي الهامشية بسيناء ورشة عمل تحت عنوان " أفاق التنمية الزراعية في منظقة القناة وسيناء في ضوء التقنيات الجديدة" وتأتي تحت رعاية الدكتور ممدوح غراب رئيس الجامعة وإشراف عام الدكتور شريف عبد الحق عميد كلية الزراعة وإشراف الدكتور إيمان مغازي وكيل كلية الزراعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور طارق يوسف أستاذ تربية المحاصيل بكلية الزراعة وحضرها الدكتور عوض فرحات عميد كلية الزراعة الأسبق والعديد من أعضاء هيئة التدريس بالكلية. أوضح الدكتور شريف عبد الحق عميد كلية الزراعة أن تعمير سيناء يعد الأن هدف قومي خاصة بعد اتجاه الدولة نحو استثمار واستصلاح العديد من الأراضي ولكي ينجح هذا الإستصلاح لابد من تكامل الأبحاث خاصة وطبيعة سيناء تحتاج إلي نوع معين من الأبحاث. وأضاف عميد الكلية أن الأبحاث المتكاملة والإتجاهات الحديثة للري هي سلاحنا نحو التقدم والنهوض في مجال الزراعة ولابد من الاستفادة من التجارب السابقة لتلافي السلبيات واستثمار الإيجابيات منها. وتمني الدكتور شريف عبد الحق أن تخرج ورشة العمل بالعديد من التوصيات التي نستطيع تطبيقها علي أرض الواقع. وأشارت الدكتورة إيمان مغازي وكيل كلية الزراعة لشئون البيئة أن أزمة الغذاء تمثل الإهتمام الأول في مصر سياسيا وعلميا لذلك اتجاه الدولة الأن ينصب حول كيفية التوسع الأفقي لزيادة الإنتاج وتحقيق الأمن الغذائي. وقالت أن هذه الورشة تساعد في تحسين استخدام المياه لرفع انتاجية المحاصيل في الأرض الهامشية مما يساعد علي تشجيع الاستيطان وتحسين سبل معيشة المزارعين الفقراء الذين يقطنون المساحات الهامشية بسيناء. وفي كلمته أوضح الدكتور طارق يوسف الباحث الرئيسي للمشروع أن المشروع القومي لتنمية سيناء عند حدوثه سوف ينقل مصر نقلة كبيرة والتي منها زيادة عدد السكان والذي يستلزم معه استصلاح الأف من الأفدنة من أجل التنمية الزراعية والبشرية خاصة وأن سيناء لها بعد استراتيجي وأمني. وأضاف أن الورشة تهدف إلي تبادل بين أساتذة الجامعة ومراكز البحوث ومديريات الزراعة من أجل تحقيق تكامل بين الجامعة والمجتمع المحلي. وأشار إلي أن الورشة تلقي الضوء علي تقديم تقنيات جديدة بالنسبة للزراعة خاصة المحاصيل والبساتين وذلك عن طريق استخدام الزراعة الدقيقة التي تعتمد علي تقليل المدخلات وتعظيم المخرجات ويتم ذلك عند الوصول إلي أعلي إنتاجية من وحدة المساحة ولهذا تستخدم أحدث الأجهزة والتي تقلل التكلفة وتزيد من جودة ودقة النتائج. ومن الجدير بالذكر أن الدكتور عوض فرحات عميد كلية الزراعة الأسبق أشار إلي أن موضوع الورشة هام جدا وأن قسم المحاصيل من الأقسام المتميزة دائما في عقد الندوات وورش العمل. وتمني أن تأخذ التوصيات في اعتبارها ضرورة الحد من انتشار نقل الأفات والأمراض من الوادي إلي سيناء والعكس الذي من المتوقع أن يصاحب التوسع في الاستصلاح الزراعي. وعلي الجانب الأخر شارك في الورشة عن طريق إلقاء المحاضرات عدد من أساتذة الزراعة منهم الدكتور عيد قريش أستاذ البساتين المتفرغ بكلية الزراعة جامعة القناة والذي ألقي محاضرة عن تحسين النمط الزراعي ضرورة لتعمير سيناء وأحمد مرعي مدير الشئون الزراعية بشركة السادس من أكتوبر ومحاضرة عن الأفاق المستقبلية للزراعة بعد افتتاح محور قناة السويس وألقي الدكتور وائل محمد تعيلب باحث أول قسم بحوث المحاصيل محاضرة عن الجديد في المحاصيل الزيتية في ضوء التقنيات الحديثة ودورها في تنمية سيناء في حين قام مدحت حسن عرابي مدير عام الإرشاد بالإسماعيلية محاضرة عن دور التدريب الفعال في تنمية سيناء.

تعليقات الفيس بوك