اعتراضات بجلسة مناقشة "اتفاقية تيران وصنافير".. ونواب يتساءلون عن حق البرلمان في مناقشتها من الأساس
الأحد 11 يونيو 2017 - 03:05 مساءً
اعتراضات بجلسة مناقشة "اتفاقية تيران وصنافير".. ونواب يتساءلون عن حق البرلمان في مناقشتها من الأساس صورة أرشيفية

شهدت جلسة الاستماع التي عقدتها اللجنة التشريعية حول "اتفاقية تيران وصنافير" اعتراضًا غاضبًا وخلافات حادة من قبل نواب ٢٥ - ٣٠، عندما أراد النائب "أبوشقة" منح الكلمة للمستشار عمر مروان دون تسليم نسخة الاتفاقية، مؤكدين أن ما تم تسليمه ملاحظات وليست الاتفاقية.
 
ورفض نواب ٢٥-٣٠ أن تتحدث الحكومة في موضوع الاتفاقية قبل تحديد هل من حق البرلمان مناقشة اتفاقية منظورة أمام المحكمة الدستورية العليا أم لا.
 
وقد تقدم خالد يوسف، وهيثم الحريري، لإيقاف المستشار عمر مروان عن التحدث، وتوقفت أعمال الجلسة، ولم يستطع "مروان" التحدث بسبب رفض نواب ٢٥ -٣٠ أن تتحدث الحكومة في الاتفاقية، قبل حسم هل من حق البرلمان المناقشة أم لا.
 
وقال "يوسف"، مخاطبًا رئيس المجلس "الموضوع مش هايمشي كده يا ريس"، بينما قال ضياء داود إن الاتفاقية مرفوضة من حيث المبدأ، وقال "إيهاب منصور": إحنا ماشوفناش حاجة من الاتفاقية، وتحدث بقية النواب المعارضين عن ضرورة احترام أحكام القضاء بشأن الاتفاقية.
 
وعقب "عبد العال" - قائلا: إن اللائحة تنص على أن أولوية الكلام لأعضاء الحكومة، فرد "الحريري" بصوت عال "اقرأ اللائحة كويس يا دكتور علي". وواصل "داود" قائلًا إن المناقشة غير جائزة وفقًا للدستور ومبدأ الفصل بين السلطات.

تعليقات الفيس بوك