الدوما: حظر برامج "كاسبيرسكي" في بريطانيا هستيريا
السبت 02 ديسمبر 2017 - 05:58 مساءً
الدوما: حظر برامج "كاسبيرسكي" في بريطانيا هستيريا ارشيفية

وصف فاديم دينغين، عضو لجنة سياسة المعلومات وتكنولوجية المعلومات والاتصالات في البرلمان الروسي، حظر استخدام برنامج شركة "كاسبيرسكي" الروسية في هيئات الأمن البريطانية بأنه هستيريا.
 
 وعبر أيضا عن اعتقاده أن هذه الهستيريا قد تشمل البلدان الأوروبية كلها.
 
وكانت صحيفة "فايننشل تايمز" البريطانية نقلت اليوم السبت عن رئيسة مركز الأمن الوطني الإلكتروني كيارانا مارتينا تصريحها أن السلطات البريطانية حظرت استخدام برامج شركة "كاسبيرسكي" في الهيئات المسؤولة عن الأمن الوطني.
 
وأضاف دينغين: "إنه الهستيريا... الهستيريا التي اجتاحت أوروبا... نشهد موجة تقترب من جانب الولايات المتحدة".
 
وذكر البرلماني الروسي أن الولايات المتحدة هي الدولة الأولى التي بدأت تتهم شركة "كاسبيرسكي" وحاولت تغييرها.
 
وكانت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية نشرت في الـ13 من سبتمبر/أيلول الماضي توجيهات أجبرت كل مؤسسات الدولة والشركة المتصلة بها باتخاذ إجراءات لوقف استخدام برامج شركة "كاسبيرسكي"، لأنها برأي الوزارة، قد تستخدم لإلحاق ضرر بالأمن الوطني الأمريكي.
 
وردا على ذلك أعلنت شركة "كاسبيرسكي" أنها لا تساعد أي حكومة في محاولات التجسس أو القيام بأي نشاط عدواني في شبكة الإنترنت.
 
المصدر: نوفوستي

تعليقات الفيس بوك