تتوقع من يفوز بالدورى المصرى الممتاز 2018 / 2019 ؟

    • الأهلى
    • الزمالك
    • الإسماعيلي
    • المصرى
    • إنبي
    • بيراميدز

  • Ajax Loader
بمناسبة الذكرى 66 لثورة 23 يوليو ، إنفراد : مقال نادر عام 1953م بقلم أول رئيس لمصر اللواء محمد نجيب عن مستقبل الجيش المصرى ، بقلم الباحث الشريف / أحمد ُحزين العباضلى البصيلى
الأحد 22 يوليو 2018 - 11:11 مساءً
بمناسبة الذكرى 66 لثورة 23 يوليو ، إنفراد : مقال نادر عام 1953م  بقلم أول رئيس لمصر اللواء محمد نجيب عن مستقبل الجيش المصرى ، بقلم الباحث الشريف / أحمد ُحزين العباضلى البصيلى الباحث الشريف / أحمد ُحزين العباضلى البصيلى

ستظل ثورة 23 يوليو 1952 واحدة من أهم الثورات فى التاريخ الحديث بما خلفته من أثار سياسية واقتصادية واجتماعية غيرت وجه الحياة فى مصر وفى الوطن العربي كله وعلى امتداد العالم الثالث والتى قادها تنظيم الضباط الأحرارعام 1952 ونجحت فى الإطاحة بحكم الملك فاروق الذى خرج بكل احترام  فى يناير عام 1953 نشرت جريدة الهلال فى عدد مميز لها مقال نادر للرئيس اللواء محمد نجيب أول رئيس لجمهورية مصر العربية
 
ننشر لكم  المقال  كاملا  كما نشر كالتالى :
 
يبدأ المقال بمقدمة جميلة للواء محمد نجيب حيث بدأ بالمقدمة التالية ....
(سوف يصبح جيشنا بعد فترة وجيزة بإذن الله من جيوش العالم التى تقف فى الصف الأول وقفة الجيش الذى استكمل كل وسائل استعداده ولم يعد فى حاجة للمزيد من ذلك الاستعداد.
 
أدركت الشعوب ان الجيوش لها كالشرايين بالنسبه للجسد ولم تكن مخطئة فى تقديرها ذلك لأن الاحداث التى سجلها التاريخ فى صفحاته برهنت على ان شعبها بلا جيش كانسان  بلا قلب لا يمكن أن يعيش والجيش فى كل أمة ليس مصدر عدوان أو أى بطش وانما هو ضرورة من ضرورات الاستقرار والمحافظة على كيان الدولة فى وقت طغت فيه  الاطماع على كل شىء وبرهنت الحوادث والعبر التى حفل  بها التاريخ.
 
والحرص على بقاء الجيوش قوة مهيبة هو الذى يدفع الدول الى تسليحها كاملا واستفاد من ميزانيتها  فيما تدعو اليه  الضرورة العسكرية التى تنزلها المنزلة الاولى فى تقديرها لانها الجانب  الذى يجب الا ينسى بل الجانب الذى يجب ان تقدمه على كل شىء ولو كانت بها حاجة ملحة الى المال الذى تنفقه فى شراء السلاح وتزويد الجيش به وقد نشأت الجيوش  نشأة بدائية فكان لكل بلد جيشه ممثلافى سواعد ابنائه وفى تلك الامانى  الوطنية التى  تجيش فى صدورهم من ان حب الوطن  يجب ان يرفع الى السماكينوان الذود عن هذا الوطن  أقدس من الذود عن أى شىء اخر .
 
وظلت تلك  البدائية تتطور بالجيوش شيئا فشيئا فأختفت العصا وتلاشى النيل والرمح وحلت البندقية ذات  الطلقة الواحدة  التى كانت  تستخدم فى الحرب العالمية الأولى 
 
( ويتحدث اللواء محمد نجيب بالمقال عن نشأت الجيوش :-
وقد نشأت الجيوش نشأة بدائية فكان لكل بلد جيشه ممثلا فى سواعد ابنائه وفى تلك الامانى  الوطنية التى تجيش فى صدورهم من ان حب الوطن يجب ان يرفع الى السماكين وان الذود عن هذا الوطن أقدس من الذود عن اى شىء اخر
 
( ثم يبدأ اللواء محمد نجيب فى شرح كيف كانت الجيوش بدائية ويتحدث عبر المقال عن الاسلحة وتطورها حيث قل ان تلك البدائية  تتطور بالجيوش شيئا فشيا  فاختفت العصا وتلاشى النبل والرمح وحلت البندقية ذات الطلقة الواحدة الى كانت تستخدم  فى الحرب العالمية الأولى محل تلك الاسلحةالقديمة ثم تطورت صناعة الاسلحة فأخترعت  البندقية ذات الطلقات العشر والمدافع السريعة الطلقات  وطائرة القتال وغير ذلك من وسائل  الفتك والدمار الى ان تربعت القنبلة الذرية وينتهى اللواء محمد نجيب بالحديث عن السلام امنية من  الامانى التى تتوق اليها  الشعوب وتنشدها  الاجيال وهى امنية لا تقتصر على ان الآلاف الذين يذهبون طعاما للموت فى  فى ساحة القتال ونبقى على حياتهم بعيدا  من الخطر .
 
بل انها امنية تهدف الى خير الطبقات جميعا وتوفر  الاستقرار للطبقات جميعا فعندما يستظل العالم بظل  السلام  وحينما  لا يكون الحاجة الى شن الحروب سوف يرتد كل قرش كنا ننفقه فى التسليح  الى حصيلة الاصلاح والتعمير فتستقر  الامور  وتنتعش  الحالة الاقتصادية فى البلاد وهكذا تهبط الاسعار  ويعم الرخاء ويجد المحروم فى ظل الطمأنينة  والسلام كل ما حرمته  منه مجلة الحرب الضروس أو الاستعداد للحرب عندما كانت تدور فلا تبقى على شىء فى طريقها .
                                                                                                                                          امضاء 
                                                                                                                                      محمد نجيب
                                                                                                                                  لواء اركان حرب
 
 
 
 

تعليقات الفيس بوك