أسرار وكواليس حفل هيفاء بالتجمع الخامس
الجمعة 01 يناير 2016 - 11:47 صباحاً
 أسرار وكواليس حفل هيفاء بالتجمع الخامس هيفاء وهبي

دعاء محمد

■ الطاولة بـ40 ألفا وبيع 2500 بدلا من 500 تذكرة و الـDJ الإسكندرانى أفسد الحفل
 
وإلى فرفشة رأس السنة، حيث سيتزامن طرح العدد مع يوم رأس السنة، وانفرد لكم بكواليس أهم حفل أقيم هذا الأسبوع فى احتفالات الكريسماس، حيث قرر صاحب فندق كمبنسكى بالتجمع الخامس بعد افتتاح الفندق من شهر ونصف تقريباً الاستعانة بمنظم الحفلات تامر عبدالمنعم. وتامر أعرفه جيداً منذ أن كان «DJ» على قده لأعياد بالميلاد والطهور فى نادى اسبورتنج حتى رفعه وصنعه علاء عرفى صاحب نادى «أكاسيا» وأوكل له العمل بالنادى الوليد وقتها.
 
وكون شبكة علاقات مع الفنانين الجدد وقتها وبدأ بهم تاريخ طويل تشهد عليه صفحاتى من 2004 حتى 2007 بـ«الفجر» وقبلها «صوت الأمة»، مع تامر وتعاملاته التى لا أريد الخوض فيها الآن.
 
لكن أتحدث عن الواقعة الأخيرة، حيث تمت الاستعانة به لينظم حفل هيفاء وهبى بالفندق، فكان من المقرر بيع 500 تذكرة وهو ما أقر به تامر للمصنفات لكن المكان الذى لا يتسع سوى لهذا العدد تم بيع ما يزيد على 2500 تذكرة تخيلوا المكان به أربعة أضعاف.. ناهيك عن العمال والبادى جاردات ليتحول المكان كأنه يوم الحشر العظيم، تحرش وضرب وسب دين وشتيمة من تامر عبدالمنعم للناس بالأب والأم وهو فى حماية الحراسة، ويتحدث بجرأة وقوة غريبة .
 
طبعا يستمد بعضها من بعض العلاقات التى تساعده على إخراج من يريد من مصر وإبقاء من يريد كما فعل مع الراقصة اللبنانية إليسار التى أحضرها لمصر لضرب دينا وعمل عقد معها منذ عامين ولما اختلف معها على النسبة «طفى عليها النور» ورحلها للبنان وسحب الحفلات العامة والخاصة والأفراح وخلافه منها، وبدلها بـ«آلا كوشنير» التى يفرضها على كل الحفلات التى ينظمها ويشيع فى السوق أنه ينجح من يريد ويطفئ النور عمن يشاء ويختار من العرب من الفنانين من يريد كما يشاع عن تامر وتجربة إليسار وقبلها تجارب دوللى شاهين وخلافه.
 
ما علينا، حدث بالحفل أن بيشوى قريب هانى عزيز كان مع بعض الأصحاب وزوجاتهم وواحد اصطدم بإحدى الزوجات، رد بيشوى إن كدا عيب، كلمة من هنا وكلمة هنا فتحولت القاعة لشتيمة وضرب وهيفاء التى تغنى على المسرح تصرخ «يا جماعة عيب أنا جايا أبسطكم» وعربات البوليس أمام الفندق تفض الاشتباك والدنيا بزرميط وتامر وسط الحاشية بتاعته تقول مين - سؤال عبيط - من يحمى تامر فى مصر؟!
 
والنكتة إن مثلا الراقصة آلا كوشنير أخذت ترقص وترفع الجزء السفلى من بدلة الرقص لتظهر أنها لا ترتدى ملابس داخلية فى القاعة عملت كدا ليه؟ دا عادى؟.. النكتة بعد ما خلصت وصلتها ارتدت كابشو على شعرها ومولتو وجوانتى وجلست بين المدعوين حاجة جامدة خالص، الحفل بالمناسبة كانت المنضدة على البيست بـ40 ألف جنيه لعشرة أفراد يعني الفرد بأربعة آلاف جنيه ثم 3000 ثم 2500 والأخيرة 500 جنيه لكن مع الزحام والهوجاء أبو 500 أصبح فى الأمام وأبو أربعة آلاف اتبهدل.
 
حضر الحفل ناس كثيرة ذات ملامح معروفة خالد سليم وزوجته وأحمد زاهر وزوجته وهانى البحيرى ومنة فضالى ومحمد رمضان وساندى وأختها ودنيا عبدالعزيز وأحمد آدم وأميرة فتحى ومحمد عبدالمنصف ولقاء الخميسى.

تعليقات الفيس بوك