دعم منظومة النظافة بالاسماعيلية.. وتقنين اوضاع العمال والنباشين
الثلاثاء 23 مارس 2021 - 05:20 مساءً
دعم منظومة النظافة بالاسماعيلية.. وتقنين اوضاع العمال والنباشين محافظة الاسماعيلية

كتبت/رباح الهادي

دعم منظومة النظافة بالاسماعيلية.. وتقنين اوضاع العمال والنباشين
 
أشادت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة  بالإجراءات التي اتخذتها محافظة الاسماعيلية في نظافة الشوارع، موضحة أن زيارتها للاسماعيلية  تأتي في إطار الدور التخطيطي والتنظيمي لوزارة البيئة في ادارة المنظومة، حيث اعدت المخطط الأول للمنظومة بالمحافظة في ٢٠١٨/٢٠١٩، ومع قيام وزارة التنمية المحلية بالجزء التنفيذي للبنية التحتية ظهرت بعد التحديات التي تطلبت تحديث المخطط لمواجهتها والتواءم معها.
 
وأضافت وزيرة البيئة أن الحكومة تسعى لتنفيذ نماذج تجريبية لمنظومة إدارة المخلفات الصلبة بعدد من المحافظات التي شارفت بنيتها التحتية على الانتهاء، لتعطي بارقة أمل للمواطن بامكانية القضاء على مشكلة المخلفات، ومنها محافظة الإسماعيلية لقرب اكتمال البنية التحتية بها، مما سيساعد على تنفيذ نموذج تجريبى لعمليات الجمع والنقل ونظافة الشوارع والتدوير والتخلص الآمن من المخلفات.
 
وأكدت الدكتورة ياسمين أنه سيتم دعم المحافظة بعدد ٦ محطات وسيطة متحركة خلال هذا العام، والانتهاء من تشغيل مصنع التدوير، إلى جانب الدفع باعداد خلية دفن جديدة فور الموافقة على الموقع من خلال دور الوزارة بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع في الموافقة على التصميمات الفنية.
 
وشددت الوزيرة على أن قانون المخلفات الجديدة يساعد العاملين غير الرسميين بقطاع المخلفات الصلبة على تقنين أوضاعهم، حيث يتطلب حصولهم على ترخيص بمزاولة المهنة حتى لا ترقع عليهم الغرامات فور تطبيقها، موضحة أن وزارة البيئة بالتعاون مع وزارة التضامن الإجتماعي نجحا في إطلاق قاعدة بيانات تمكن هؤلاء العمال من تسجيل بياناتهم وقام بالفعل عدد ٤٠٢٠ عامل بتسجيل بياناتهم من منشأة ناصر و١٥ مايو، كما تعمل وزارتي التضامن الإجتماعي والقوي العاملة على منحهم مسمى وظيفي وحوافز اجتماعية وصحية. هذا الى جانب توعية المواطنين بالمنظومة وقيام منظمات المجتمع المدنى بدورهم في ذلك. 
 
ومن جانبه، أشاد اللواء شريف بشارة محافظ الاسماعيلية بتعاون وزارة البيئة في إدارة المخلفات، مؤكدا أن هناك تقدم ملحوظ في المنظومة نتيجة المتابعة الدائمة أثناءالتنفيذ وتعاون كافة الجهات المعنية ، بالإضافة إلى المحطات الوسيطة ومصنع إدارة المخلفات،
وأشار المحافظ أنه تم الاتفاق علي تطبيق تجربة الجمع المنزلي بحي من الأحياء بنطاق المدينة أستعدادا لتعميمها بكافة أنحاء المحافظة وتوفير كافة آليات النجاح مع تقدير التكاليف وعمليات الفرز وتذليل كافة المعوقات لحصد نتيجة التجربة يوليه القادم 2021  .

تعليقات الفيس بوك