السعودية ترفع قيود السفر من الإمارات.. فرصة جديدة لعودة العمالة المصرية
الخميس 09 سبتمبر 2021 - 03:19 صباحاً
السعودية ترفع قيود السفر من الإمارات.. فرصة جديدة لعودة العمالة المصرية أرشيفية

عبدالعليم صالح

 
جاء قرار السعودية برفع قيود السفر أو رفع إيقاف تعليق القدوم إلى المملكة من دول الإمارات العربية المتحدة، والأرجنتين، وجنوب إفريقيا، ليمنح العمالة المصرية المتواجدين حاليا خارج المملكة وغير المتلقين لجرعتين من أحد اللقاحات المعتمدة في السعودية، فرصة السفر للسعودية عبر دولة عربية أخرى وهي الإمارات، وفق ما ذكره عادل حنفي نائب رئيس الاتحاد العام للمصريين بالسعودية، في تصريحات لـ«الوطن»، مشيرا إلى أنه في الوقت الحالي، على المسافر المصري غير المتلقي لجرعتين من أحد اللقاحات المعتمدة في السعودية، أن يسافر عبر البحرين أو الأردن، بشرط الخضوع للحجر المؤسسي، وإجراء مسحات «بي سي آر» في حالة عدم تلقي لقاح كورونا.
 
ماذا يعني قرار السعودية برفع قيود السفر؟
وأضاف حنفي، أن قرار السعودية برفع قيود السفر للإمارات يصب في مصلحة العمالة المصرية المتواجدين خارج المملكة، إذ إنه بذلك يمكنهم الآن السفر بطريقة غير مباشرة أيضا عبر الإمارات كدولة «ترانزيت» يقيم فيها المسافر المصري حجرا مؤسسيا، وذلك ضمن اشتراطات السفر التي تضعها السعودية.
 
وكان مصدر بوزارة الداخلية السعودية، قد صرح بأنه إشارة إلى ما سبق إعلانه، بشأن تعليق السفر إلى عدد من دول العالم والقدوم منها، وبناءً على المتابعة المستمرة للوضع الوبائي محلياً وعالمياً، وما يتعلق بأي مخاطر وبائية في أيٍ من الدول، وبناءً على ما رفعته الجهات الصحية المختصة عن تطورات جائحة فيروس كورونا المستجد، ومدى استقرار الوضع الوبائي في جميع دول العالم، فقد تقرر إيقاف تعليق القدوم إلى المملكة (رفع قيود السفر) عبر المنافذ البرية والبحرية والجوية، اعتباراً من الساعة 11:00 من صباح يوم الأربعاء 1 صفر 1443 هـ الموافق 8 سبتمبر 2021 م، من: دولة الإمارات العربية المتحدة، وجمهورية جنوب إفريقيا، وجمهورية الأرجنتين، والسماح بسفر المواطنين إلى الدول المشار إليها.
 
وقبل قرار السعودية برفع قيود السفر من الإمارات والأرجنتين وجنوب إفريقيا، أعلنت السعودية قبل نحو أسبوعين، فتح الطيران المباشر مع مصر، أمام المقيمين الذين تلقوا جرعتين من أحد اللقاحات المعتمدة في السعودية قبل مغادرتهم المملكة، أي أن المسافر المصري عليه الحصول على جرعتين من لقاحات «أسترازينيكا أو فايزر أو موديرنا» أو جرعة واحدة من لقاح «جونسون أند جونسون».
 
واعتمدت السعودية، لقاحي سينوفارم وسينوفاك الصينيين، ولكن بشرط أن يحصل الشخص على جرعة تعزيزية من أحد اللقاحات الأربعة السابقة.

 

تعليقات الفيس بوك